الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وكيل وزارة الأوقاف يؤكد استكمال عملية توزيع مخيمات الحجاج في منى
    وزارة الأوقاف تؤكد استكمال عملية توزيع مخيمات الحجاج في منى

    اللواء الخامس حرس رئاسي يدشن حفل تخرج الدفعة الاولى مهام خاصة والدفعة الثالثة مستجدين في مدينة تعز

    فتح يستنكر اقتحام مليشيا الحوثي مخازن الأمم المتحدة بالحديدة

    قوات الجيش الوطني تحرر مواقع استراتيجية شمال الجوف

    مصرع ثلاثة من عناصر ميليشيا الحوثي شرق مدينة تعز

  • عربية ودولية

    ï؟½ البرلمان الباكستاني ينتخب عمران خان رئيسا للوزراء
    البرلمان الباكستاني ينتخب عمران خان رئيسا للوزراء

    إسرائيل تقتل فلسطينيين.. وتغلق أبواب الأقصى

    العراق يدين الغارات التركية على سنجار.. وينفي التنسيق

    بعد تصرف ترامب.. قائد عملية قتل بن لادن "يتكلم"

    واشنطن تتوعد أنقرة: إطلاق القس أو عقوبات أخرى

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية
    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

  • رياضة

    ï؟½ ريال مدريد يشكو إنتر ميلانو بسبب أفضل لاعب في العالم
    ريال مدريد يشكو إنتر ميلانو بسبب أفضل لاعب في العالم

    ميسي.. تغيير كبير في الموسم الـ15

    7 أرقام قياسية تنتظر ميسي في غياب رونالدو

    منذ بداية القرن.. أول خسارة لريال مدريد في نهائي قاريّ

    معطيات جديدة بقضية صلاح.. مفاجأة بشأن مصور الفيديو وأهدافه

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018

    الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"

    تعرف علي أسعار صرف العملات الاجنبية مقابل الريال اليمني مساء يوم الخميس 2018/08/16م

    الذهب يهبط ويسجل أدنى مستوى مع صعود الدولار

    الدولار "يحلّق" واليورو يهبط بسبب الليرة التركية

  • تكنولوجيا

    ï؟½ ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل
    ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل

    كيف تعرف أن هاتفك مخترق من قراصنة؟

    كيف تبعث رسالة واتساب من دون حفظ الرقم؟

    حيلة بسيطة جدا لتحميل فيديوهات فيسبوك على هاتفك

    هل ترى مشهدا وتشعر أنه مكرر.. تفسير بسيط للظاهرة العجيبة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

محمد مقبل الحميري
من اغتال محافظ عدن ؟
الأحد 6 ديسمبر 2015 الساعة 16:16
محمد مقبل الحميري
عرفته عن قرب في الآونة الاخيرة قبيل تعيينه محافظا لعدن ، وجدت فيه التواضع والإنسانية والهدوء ، قليل الكلام كثير التأمل ، فجعنا اليوم بنبأ اغتياله مع مجموعة من مرافقيه .. 
 
من المستفيد من اغتيال اللواء جعفر محمد سعد محافظ عدن؟
 
رغم ان ما يسمى بأنصار الشريعة أعلنوا انهم وراء هذا الاغتيال !
 
الا ان السوءال الأهم ،  مَنَ هم انصار الشريعة في اليمن؟
 
وبوقفة سريعة ودون طول عناء سيدرك المرء انهم فعلا انصار الشريعة ، ولكنها ليست الشريعة التي يوهمون بها المستمع لأول وهلة والتي يريدونا ان نفهم انها شريعة الله ، فحاشا لله ان يرتكب مثل هذا الجرم من يناصر سريعة الله.
 
انها شريعة عفاش التي لا تعرف شريعة الله لانها استباحت وتستبيح الدماء والثروات والأموات وتهتك الأعراض ، فمن استباح دماء أنصاره ومن أوصلوه الى سدة الحكم لن ينورع عن سفك ماء من يختلفون معه مهما كانوا أبرياء ، فهل نسيتم مقتل اللواء احمد فرج واللواء محمد اسماعيل رحمة الله عليهما وهما ممن ناصره وأرسى كرسيه ، وغيرهما كثير ممن غدر بهم .
 
 
  يا ابناء المحافظات الجنوبية عدوكم هو عدو الشعب اليمني اجمع ولديه أيادي وأنصار من أوساطكم ينفذون له مخططاته ويتمسحون بجزماته مثلهم مثل بائعي الضمير في مختلف محافظات الوطن شماله وجنوبه ممن باعوا ضمائرهم وخانوا وطنهم ًوأهاليهم من اجل فتات من المال .
 
   يا ابناء الجنوب الحبيب انتم بحاجة للوقوف الجاد والتأمل في الواقع وعدم الانسياق خلف الأهواء والأمنيات التي لن تسلمكم ولن تسلم الوطن الا الى مزيد من الدمار الذي يخدم مرض عفاش وروحه الانتقامية ، فلا ينساق البعض لمعاداة البرئ ويضع يده بيد المجرم من حيث يعلم او لا يعلم ، بالأمس تم اغتيال قاضي الشعبة الجزائية بعدن واليوم يتم اغتيال الرجل لأول بالمحافظة ، فهذا تدشين لاغتيالات أوسع وإدخال المحافظة في بحر من الدماء من جديد.
 
   والله اني اشعر بالمرارة والحزن على استشهاد هذا الرجل المهذب اللواء جعفر محمد سعد في جريمة الهدف منها قتل وطن بكامله، ولكن القادم اسوء اذا لم نصحو جميعا ونترك انانياتنا ًونستشعر مسئولياتنا ، فهل تعتقدون ان عدن ستستقر وتعز في قبضة عفاش .
 
هل تعلمون ان اول من زرع ثقافة الكراهية بين المحافظات والمناطق هو عفاش منذ وقت مبكر تحسبا لمثل هذا اليوم ، فأشعركم ان خصومكم هم البسطاء من ابناء تعز وإب الذي هم عبر التاريخ جزء من النسيج الاجتماعي العدني ، وان صاحب البسطة الريمي اخطر عليكم من مهدي مقولة الذي نهب كل شئ في عدن وعاث في الارض فساداً ، إقنعكم ان عبدالفتاح اسماعيل الذي استشهد ولم ينهب ثروة او يورث مليارات لأسرته هو عدوكم وان يحي دويد الذي نهب أراضي عدن هو حبيبكم! 
 
   تعز التي خرجت من اول يوم استهدفت فيه عدن تهتف بالروح بالدم نفديك ياعدن ، جعل عناصره التي تمشي في أوساطكم وتدعي انها ضد عفاش ، تمنع جرحى تعز ممن سالت دماءهم فداء لعدن من العاجلاج في عدن او السفر الى الخارج عبر مطارها ، بل ويسمع التجريح والكلام الذي ما كنا نعرفه ولم نعهده من ابناء الجنوب الذين لم تكن هذه ثقافتهم من قبل.
 
استطاع ان يغسل أدمغةالبعض منكم ويقنعهم ان ما يدور في تعز من قتل وسفك دماء ابنائها وتدمير لمدينة تعز لا يعنيكم وان ابناء تعز أعدائكم اكثر من مليشيات الحوثي والحرس العائلي وهم الذي شكلوا من أجسادهم درعا عن عدن ولو توقفوا ووضعوا ايديهم بأيدي عفاش والحوثي لما وجد كثير عناء من السيطرة على عدن من جديد.
 
اخواني الكرام باختصار طالما وتعز لا زال المجرم يصول ويجول في محيطها فإنه لن ييأس من العودة مرة اخرى لعدن بل ولكل الوطن ، وما القاعدة التي في حضرموت الا احدى أياديه وجزء من جنوده الأوفياء له وسيحركها في قادم الايام اذا استطاع اخضاع تعز نهائيا ، وللاسف البعض منكم لا يريد الحسم العسكري في تعز بل ويعمل على إعاقته وما علم هؤلاء انهم بذلك يفتحون شهية عفاش للعودة الى عدن ، فبدون تعز عدن في خطر عظيم شئتم ام أبيتم هذه حقيقة لا ينكرها احد ، الا شخص أعمى الله بصيرته .
 
تمنيت لو لم اعرف الشهيد اللواء جعفر لان من يعرف هذا الرجل عن قرب يدمي قلبه عن فراقه قبل ان تدمع عينيه ، 
 
أعزي أسرة الشهيد وأحبابه واعزي نفسي كما أعزي عدن الحبيبة خاصة والوطن هامة ، وارجو ان نجعل من استشهاد هذه القامة السامقة مناسبة لإعادة النظر في تفكيرنا ونظراتنا وان نعمل بكل جدية لإنقاذ وطن يريد عفاش والحوثي إغراقه بالدماء واستمرار الدمار خدمة لاحقادهم وأنفسهم المريضة.
 رحم الله الشهيد ولا نامت أعين الجبناء .
 
إقراء ايضاً