الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ شروط حوثية تمنع مغادرة حجاج اليمن
    شروط حوثية تمنع مغادرة حجاج اليمن

    الرئيس هادي يبعث برقية شكر لأخية الرئيس المصري

    المدير التنفيذي لنزع الألغام :انتزاع 310 الاف لغم زرعتها ميليشيا الانقلاب

    الجيش الوطني يحرر مواقع جديدة في مديرية كتاف بصعدة

    الخدمة المدنية تعلن إجازة عيد الأضحى تبدأ يوم الإثنين القادم

  • عربية ودولية

    ï؟½ أميركا تحذر من أسلحة روسيا الفضائية الجديدة
    أميركا تحذر من أسلحة روسيا الفضائية الجديدة

    قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"

    خامنئي يعترف: "خطأ فادح" السبب في مشكلات إيران

    الأردن.. انتهاء العملية الأمنية في السلط

    مصر.. مواجهات بالعريش تسفر عن مقتل 12 إرهابيا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"
    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

    هاكاثون الحج يدخل موسوعة "غينيس" بأكبر مشاركين بالعالم

  • رياضة

    ï؟½ معطيات جديدة بقضية صلاح.. مفاجأة بشأن مصور الفيديو وأهدافه
    معطيات جديدة بقضية صلاح.. مفاجأة بشأن مصور الفيديو وأهدافه

    راموس يفتح النار على رونالدو بعد تصريحاته عن "العائلة"

    نجم برشلونة يضع العملاق الكتالوني في حيرة

    فيديو يورّط صلاح.. وليفربول يبلغ الشرطة بالملابسات

    هاتف صلاح يثير الجدل وليفربول يبلغ الشرطة عن الواقعة

  • اقتصاد

    ï؟½ الدولار "يحلّق" واليورو يهبط بسبب الليرة التركية
    الدولار "يحلّق" واليورو يهبط بسبب الليرة التركية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 15/8/2018

    انهيار الليرة التركية يهوي بالعملة الهندية لأدنى مستوياتها

    الذهب يتعافى واليورو يعاني بسبب الليرة التركية

    الذهب في أدنى مستوى خلال 17 شهرا

  • تكنولوجيا

    ï؟½ هل ترى مشهدا وتشعر أنه مكرر.. تفسير بسيط للظاهرة العجيبة
    هل ترى مشهدا وتشعر أنه مكرر.. تفسير بسيط للظاهرة العجيبة

    سامسونغ تلمح للهاتف "المطوي".. وتوقعات بموعد طرحه

    "فضيحة" تهزّ غوغل وتطال مستخدمي أبل وأندرويد

    تعرف علي 5 حيل لإستخدام واتسآب

    تقرير يكشف معلومات غريبة عن مدير أغلى شركة في العالم

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

محمد مقبل الحميري
لا تزايدوا على قيم تعز وابنائها ايها المفلسون
الاثنين 17 أغسطس 2015 الساعة 10:36
محمد مقبل الحميري
البعض من شدة الالم وانفكاد قلوبهم بسبب النصر الذي حققه رجال تعز الابطال ، هؤلاء الحوافيش الذين لم نسمع لهم حسا عندما كانت تعز تحرق ومساجدها تقصف ومنزل ابنائها تهدم ونسائها وأطفالها يقنصون ومدينة بكاملها تحاصر وتجوع ويمنع عنها الدواء والغذاء والوقود ، لم نسمع لهؤلاء الحوافيش كلمة واحدة يقولون فيها ان ما يمارس على تعز ليس من القيم ولا من الأخلاق وانه يتنافى مع ابسط قيمنا الاسلامية ، واليوم يسلطون ألسنتهم على تعز البطولة والإباء مستنكربن على ابنائها هذا النصر بمبررات واهية بأن فلان من الناس الذي قتل تسعة وتسعون نفسا ظلما وعدوانا ، لماذا يقتل ، فليس من الأخلاق ان يقتل هذا المجرم الذي له رصيد نظالي بقتل أطفال تعز ونسائها قنصا ، معرضين صورة جثة مجهولة علقت ، رغم ان قيادة المقاومة استنكرت ذلك وشكلت لجنة لتتبع من فعلوا ذلك وأصابع الاتهام تشير لمدسوسين محسوبين على هؤلاء المتباكين ، وكأن ابناء تعز المعتدى عليهم قد أجرموا عندما هزموا هؤلاء المعتدين وكان الواجب عليهم الانحناء والخصوع كما خضع هؤلاء الذين ينتقدون تعز وابنائها ، وللاسف بعض هؤلاء المستنكرين على تعز اعضاء لجنة عامة في المؤتمر وبعضهم اعضاء مجلس النواب ، وكما أسلفت كنا نتمنى ان نسمع استنكارتهم عندما تصور العفافيش في غرف النوم للخصوم وخاصة خصومهم من تعز ، وعندما اسر الابرياء والسياسيين ولا زالو بالأسر أمثال الدكتور عبدالحليل سعيد الحميري والأستاذ محمد قحطان والدكتور عبدالمجيد المخلافي ، ومئات الابرياء ، وفي الجرائم التي أسلفت بالحديث عنها .. 
 
بينما ابناء تعز عندما حققوا النصر كان بمقدورهم ان يتصوروا بغرفة نوم عفاش الذي هو اساس كل هذه الجرائم ولكن قيمهم وأخلاقهم أبت ذلك ! كان باستطاعتهم ان يتهجموا على منازل من أجرموا بحق محافظة ووطن كامل ولكنهم ترفعوا ، كان باستطاعتهم ان يطلقوا العنان لشبابهم للانتقام من الخصوم ولكنهم ارشدوهم للترفع فوق الجراح والتحلي بأخلاق الاسلام وقد التزم هؤلاء الشباب الابطال بمكارم الأخلاق وأرقى درجات النبل ، ونكرر توجيهات قيادات المقاومة لكل ابناء تعز الاحرار للترفع والتحلي بالأخلاق الفاضلة التي هي سلوك أصيل لدى ابناء تعز الشرفاء ، فلا تزايدوا على تعز وابنائها ايها المفلسون ، فقد رسبت اخلاقهم وقيمكم في الاختبار ، وأفضل لكم ان تتواروا عن المسامع والانظار ! لانكم لم تقدموا في سالف الايام ما يجعلكم محل فخر لتنقد ًا اصحاب القيم الرفيعة .
 
عاشت تعز حزة ابية بإبائها وشموخها على المعتدين وبقيمها وأخلاقها النبيلة ، ولا نامت أعين الحبناء.
إقراء ايضاً