الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ شروط حوثية تمنع مغادرة حجاج اليمن
    شروط حوثية تمنع مغادرة حجاج اليمن

    الرئيس هادي يبعث برقية شكر لأخية الرئيس المصري

    المدير التنفيذي لنزع الألغام :انتزاع 310 الاف لغم زرعتها ميليشيا الانقلاب

    الجيش الوطني يحرر مواقع جديدة في مديرية كتاف بصعدة

    الخدمة المدنية تعلن إجازة عيد الأضحى تبدأ يوم الإثنين القادم

  • عربية ودولية

    ï؟½ أميركا تحذر من أسلحة روسيا الفضائية الجديدة
    أميركا تحذر من أسلحة روسيا الفضائية الجديدة

    قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"

    خامنئي يعترف: "خطأ فادح" السبب في مشكلات إيران

    الأردن.. انتهاء العملية الأمنية في السلط

    مصر.. مواجهات بالعريش تسفر عن مقتل 12 إرهابيا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"
    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

    هاكاثون الحج يدخل موسوعة "غينيس" بأكبر مشاركين بالعالم

  • رياضة

    ï؟½ معطيات جديدة بقضية صلاح.. مفاجأة بشأن مصور الفيديو وأهدافه
    معطيات جديدة بقضية صلاح.. مفاجأة بشأن مصور الفيديو وأهدافه

    راموس يفتح النار على رونالدو بعد تصريحاته عن "العائلة"

    نجم برشلونة يضع العملاق الكتالوني في حيرة

    فيديو يورّط صلاح.. وليفربول يبلغ الشرطة بالملابسات

    هاتف صلاح يثير الجدل وليفربول يبلغ الشرطة عن الواقعة

  • اقتصاد

    ï؟½ الدولار "يحلّق" واليورو يهبط بسبب الليرة التركية
    الدولار "يحلّق" واليورو يهبط بسبب الليرة التركية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 15/8/2018

    انهيار الليرة التركية يهوي بالعملة الهندية لأدنى مستوياتها

    الذهب يتعافى واليورو يعاني بسبب الليرة التركية

    الذهب في أدنى مستوى خلال 17 شهرا

  • تكنولوجيا

    ï؟½ هل ترى مشهدا وتشعر أنه مكرر.. تفسير بسيط للظاهرة العجيبة
    هل ترى مشهدا وتشعر أنه مكرر.. تفسير بسيط للظاهرة العجيبة

    سامسونغ تلمح للهاتف "المطوي".. وتوقعات بموعد طرحه

    "فضيحة" تهزّ غوغل وتطال مستخدمي أبل وأندرويد

    تعرف علي 5 حيل لإستخدام واتسآب

    تقرير يكشف معلومات غريبة عن مدير أغلى شركة في العالم

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

محمد مقبل الحميري
العطاس ومشروعه الغامض
الثلاثاء 30 يونيو 2015 الساعة 15:58
محمد مقبل الحميري
 
   ‏بداية انا لست متمحورا مع اي شخص بعينه كائنا من كان ، ولكني مواطن يمتي ، وقد تابعت مقابلة العطاس في قناة العربية (الحدث) ومجمل ما تحدث به عن قضايا الوطن ، وما قاله عن الرئيس هادي وعن علي محسن ، وكنت سأتقبل كلامه لو كان يحمل هم الوطن كله ، ولكن الذين يعرفون العطاس وسيرته الذاتية يعرفون انه شخصا غامضا مراوغا يعتمد التقية ويظهر عكس ما يبطن ، بعكس البيض الذي معروف عنه الوضوح والصراحة بغض النظر عن اتفاقنا او اختلافنا معه ، لكنه بشهادة أعدائه قبل أصدقائه ليس ما كرا ولا مراوغا كما هو عليه العطاس .
 
  كنت أتمنى على العطاس ان يكون لديه مشروعا وطنيا يخلصنا فيه من كل الفاسدين والمجرمين في حق الشعب سواء كانوا شماليين او جنوبيين ، ولكن الرجل كان غامضا كعادته ويقدم النصائح للسعودية والخليج وفقا لأهوائه ولاجندته التي يريد تحقيقها ويريد التخلص من الشخصيات التي ستقف عائقا امام تحقيق مشروعه واجندته ، ولا يعتقد ابناء الجنوب انه في واديهم فمشروعه اصغر من الجنوب نفسه ، ولكنه ايضاً يستخدم معهم التقية ، وفي سبيل مصلحته وتحقيق غايته يريد التشكيك في كل من حوله بأساليب رخيصة ، ولكن العاقل البصير يدرك ان من يحاول العطاس الانتقاص منهم والتشكيك بهم ماهي الا شهاة لهم بأنهم خطيرين على مشاريعه الغامضة واجندته المسبوهة ، ومشوار حياته خير شاهد ، منذ ايام علي ناصر محمد قبل احداث يناير ١٩٨٦م الذي فرصة كرئيس للوزراء في الشطر الجنوبي وعندما مالت الكفة للطغمة تنكر لناصر وانظم للطغمة وأعلنها من الخارج لانه اثناء احداث يناير كان في زيارة للصين والهند فقطع الزيارة وذهب للأم روسيا ليضمن عودته مع الطرف المنتصر.
 
   مهما تكن ملاحظاتنا على الرئيس هادي او على محسن فإن استهداف العطاس لهم يجعلنا نعيد النظر ونتأكد انهم خطيرين على المشاريع الصغيرة واستهدافه لهم هي شهادات لهم وليست عليهم.
 
 مقابلة العطاس في هذا الضرف والحديث عن الجنوب والشمال ونفيه ان تكون هناك علاقة للحراك بإيران ما هو الا تدليس على المملكة والخليج ودغدغة لأبناء المحافظات الجنوبية ، بينما يعد كلامه هذا خدمة لأبناء عمومته الحوثيين وهو الهاشمي الأصل بعد ان وصلوا الى قناعة انهم لن يستطيعوا السيطرة على اليمن بشماله وجنوبه ، حتى يتفردوا بالشمال ، ويصبحوا خنجرا مسموما في خاصرة الخليج وخاصة المملكة العربية السعودية ينطلقون من خلالها لتنفيذ المشروع الفارسي في المنطقة ، وفي المقابل الجنوب لن يستقر وبالتالي يصبح استقلال حضرموت عن الجنوب أمرا واقعا وبهذا يكون العطاس قد خدم اولاد عمومته اتباع ايران وحقق مراده بإقامة الدولة الحضرمية ، ولتذهب بقية المحافظات الى الجحيم . 
 
    أدعو العطاس لان يكون صريحا وواضحا وشفافا يقدم البديل ونحن معه ، ولسنا عبيد أشخاص ، ولكننا في المقابل لسنا مغفلين يمرر علينا أساليبه الماكرة التي اصبحت مكشوفة يدغدغ فيها العواطف مستغلا جرائم عفاش والحوثي التي فاقت الخيال وعانى منها كل ابناء الوطن وخاصة ابناء المحافظات الجنوبية وتعز وبالأخص ابناء عدن المدنيين المسالمين ولكن أسلوبه يخدم للحوثي وعفاش بالاستمرار في جرائمهم وكان الاولى به ان يدعو للاصطفاف ضد هؤلاء المجرمين وبعد الخلاص منهم ننظر لكل القضايا الوطنية  وفي المقدمة القضية الجنوبية ونحن مع اخواننا في الجنوب بما ينصفهم ونحترم كل خياراتهم ، ولدينا خيارات عدة ومنها مخرجات الحوار الوطني الشامل .. ويا عطاس العب غيرها .. وسلام الله على البيض بمعايبه وانفصاليته لانه واضح وشفاف.
 
 
إقراء ايضاً