بعد أن أعلن الأطباء وفاته.. سجين يعود للشخير في المشرحة!
2018-01-11 08:25
br>



أثارت القصة الغريبة حول عودة سجين ميت للشخير أثناء وجوده بالمشرحة، وقبل ساعات قليلة من تشريحه! جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي.


وعلى الرغم من إعلان وفاته من قِبل 3 أطباء، إلا أنهم اكتشفوا أن السجين لا يزال على قيد الحياة قبل ساعات من تشريحه.


ووفقًا لصحيفة “الإندبندنت” البريطانية، نُقل غونزالو مونتويا، أحد السجناء في سجن بمنطقة “أستورياس” شمال غرب إسبانيا ، إلى مشرحة المستشفى بعد انهياره في زنزانته، وقالت عائلته إنه “كانت هناك علامات تشريح على جسمه استعدادًا لتشريحه”.


ولحسن حظ غونزالو (29 عامًا)، أدرك أطباء السجن خطأهم عند سماع شخيره على طاولة التشريح، والآن يخضع السجين للرعاية المكثفة بمستشفى في جامعة “أستورياس المركزي” (إتش يو سي ايه) في أوفيدو.


ويشتبه الأطباء في أن السجين أصيب بحالة تدعى “كاتاليبسي”، تسبب صلابة الجسم، وفقدان الاستجابة للألم وتباطؤ وظائف الجسم، مثل التنفس.


وأوضحت عائلة غونزالو، أنه مصاب بالصرع ويأخذ أدوية، ولكن من الممكن أنه لم يأخذها في ذلك الوقت.


جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2018