الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ بن دغر يطلع مع محافظ تعز جهود تطبيع الأوضاع بالمناطق المحررة
    اطلع رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، اليوم،على مستجدات محافظة تعز وجهود تطبيع الأوضاع في المناطق

    عاجل : مقتل أحد أفراد حراسة وزير الداخلية بظروف غامضة بالعاصمة المؤقتة عدن

    الحوثيون يفشلون في استقطاب قبائل طوق لتشكيل لواء عسكري باسم صالح الصماد

    ميليشيا الحوثي تهجّر 44 أسرة قسريا الشهر الماضي بتعز

    تعز.. كتائب أبي العباس تفرج عن جميع المعتقلين لديها وتفتح الطرقات

  • عربية ودولية

    ï؟½ ترامب يلوح باحتمال تأجيل أو إلغاء القمة مع كيم
    قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الثلاثاء، إن البيت الأبيض يواصل التجهيز للقمة المرتقبة التي تجمعه بزعيم كوري

    إيران تتحدى روسيا وسط الضربات.. ماذا يحدث في سوريا؟

    تونس.. وفاة أشرس امرأة وقفت بوجه بن علي

    البرلمان العراقي يناقش تداعيات نتائج الانتخابات

    الجبير: نقل سفارة أميركا للقدس مخالف للقوانين الدولية

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق
    سقطت مساء اليوم الأحد، ذراع رافعة متحركة داخل منطقة مخصصة للعمل في المسجد الحرام بمكة، وأصيب سائق الرافعة

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

    السعودية تدعو إلى تحري هلال رمضان الثلاثاء‎ المقبل

    الروهينغا.. الهروب من الموت إلى فخ الأعاصير

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تأشيرات إقامة جديدة بالإمارات 10 سنوات لهذه الفئات
    ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن مجلس الوزراء وافق على خطوات تسمح بـ تملك المستثمرين الأجانب شركات مقرها الإ

    الاتصالات السعودية تحذر من واتساب.."فعّلوا هذه الخاصية"

    السلطات الأمنية السعودية تعلن القبض على سبعة أشخاص قاموا بعمل منظم للتجاوز على الثوابت الدينية والوطنية

    السعودية تصدر قائمة جديدة للإرهاب تضم قيادات “حزب الله”

    4 مؤذنين جدد يرفعون الأذان بالحرم المكي في رمضان

  • رياضة

    ï؟½ صلاح يجهز أرنولد لمواجهة كريستيانو رونالدو
    كشف الشاب ترينت أليكسندر أرنولد، ظهير أيمن ليفربول الانجليزي، أنه يستعين بزميله المصري محمد صلاح، من أجل الاست

    زيدان: ليفربول ليس أكثر جوعًا من ريال مدريد

    إيمري يتسلم قيادة آرسنال خلال أيام

    هجوم جماهير أتلتيكو مدريد يهدد مفاجأة جريزمان

    هل تسمح سلطنة عمان باعتبار اللاعب اليمني “مقيمًا”؟

  • اقتصاد

    ï؟½ للمرة الأولى.. إيران تخفض قيمة الريال
    للمرة الأولى.. إيران تخفض قيمة الريال

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 22/مايو/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 21/مايو/2018

    الذهب إلى أدنى مستوى في 5 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 20/مايو/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تكشف النقاب عن النسخة الخفيفة من هاتف Galaxy S8

    أطلقت شركة سامسونغ الكورية الجنوبيةنسخة جديدة مخففة من هاتفها الرائد للعام الماضي Galaxy S8.

    6 نصائح على جميع مستخدمي "جيميل" معرفتها!

    روسيا تكشف عن أول محطة نووية عائمة في العالم

    3 مزيا جديدة من فيسبوك تحافظ على مساحة تخزين هاتفك

    واتساب يضيف خصائص جديدة للمجموعات.. تعرف عليها

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات
    الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات

    نهاية صادمة لـ"خارج عن القانون".. صنعوا حذاء من جلده

    الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

اليمنيون أمام الحوثي.. النهاية اقتربت!
الخميس 7 ديسمبر 2017 الساعة 12:15
أحمد الجميعة
يمن فويس : أحمد الجميعة
تاريخ الرئيس علي عبدالله صالح على مدى أربعة عقود في كفة واليومين الأخيرين من حياته في كفة أخرى، والفارق بينهما ليس زمناً، أو منجزاً، ولكنه موقف دفع حياته ثمناً له، ووثّق له التاريخ نهاية زعيم شجاع أراد أن يكون وطنه عربياً موحداً أمام المشروع الإيراني وعميله الحوثي، رغم الضغوطات الكبيرة التي تعرّض لها، والاختراقات التي نالت من تحركاته، وقضت على جسده المنهك، وبقي خطابه الوداعي وصية لليمنيين أن ينقذوا اليمن من جماعة الحوثي الإرهابية.


مات صالح وبقي الصراع مستمراً في اليمن؛ لأن القتل ليس هدفاً للخلاص من زعيم عربي، وإنما الخوف على المشروع الحوثي من الانهيار بعد انتفاضة الشعب، وهذا يعني أن المرحلة المقبلة ستشهد مواجهة بين جماعة الحوثي والشعب اليمني بأكمله، وليس حزب المؤتمر الذي كان الرئيس صالح يمثّله.


الحوثي اختار طريقاً صعباً في المواجهة وسيدفع ثمنه عاجلاً غير آجل مثل ما دفع صالح حياته بموقفه، ولكن الفارق كبير بين نهاية فرد ونهاية جماعة من الوجود، حيث لا يمكن أن يقبل اليمنيون وحزب المؤتمر تحديداً أن يكون الحوثي الحاكم بأمره في اليمن، والوكيل الحصري لإيران في خاصرة العرب الجنوبية، وبالتالي لا بديل عن المواجهة وإن كانت مؤلمة، أو متأخرة؛ لأن الكرامة اليمنية لا تقبل أنصاف الحلول، أو التهدئة على حساب المجموع.


العرب وقوات التحالف على وجه التحديد أمام اختبار حقيقي في دعم اليمن الشقيق، والوقوف بجانبه، وإعادة صنعاء عربية مهما كان الثمن؛ لأن ما بعدها أسوأ على المنطقة لو تُرك الحوثي متسيّداً للمشهد، والقضية ليست مقتل زعيم، وإنما إنقاذ وطن بأكمله.


كلمات «يا حسين» أمام جثة الرئيس صالح ليست معتادة في عاصمة عربية، ولا ينبغي أن تمرّ بلا موقف، ومبادرة للخلاص من المشروع الإيراني في اليمن، وتقطيع أوصال مليشياته المأجورة هناك، وهذا يتطلب استنفاراً يمنياً مدعوماً من قوات التحالف لتجاوز الصدمة، واستنهاض المجموع بكافة مكوناته لإعادة اليمن إلى حضنه العربي، من خلال عمل عسكري من عدة محاور لمحاصرة الحوثي في العاصمة، وقطع الطريق على إمداداته، وتجمعاته.


صحيح أن اليمن أمام مفترق طرق بعد مقتل صالح، ولكن اليمنيين يعرفون الطريق الذي يوحدهم أمام جماعة الحوثي، ويدركون أنه لا بد من صنعاء وإن طال الزمن؛ لأنها باختصار عنوان عروبتهم، وهويتهم، ووحدتهم، وكرامتهم، وهذه باختصار كافية أن يقول الشعب اليمني العظيم كلمته.


الجميع على ثقة أن اليمنيين الأبطال لن يتنازلوا بعد اليوم، ولن يخشوا إرهاب الحوثي وتنكيله وتهديده، وسوف يستعيدون وطنهم العروبي، ويمضون إلى واقع جديد لن يكون فيه للحوثي مكان، أو مشاركة سياسية على حساب وحدتهم ومستقبلهم.


* جريدة الرياض
إقراء ايضاً