الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وقفات تضامنية للطلاب اليمنيين بعدة مدن هندية للمطالبة بالكشف عن ملابسات مقتل الطالب خالد محمد عثمان
    نظم المئات من الطلاب اليمنيين بالهند وقفات احتجاجية وتضامنية للمطالبة بالكشف عن ملابسات مقتل الطالب خالد محمد

    اشتباكات عنيفة بين مليشيا الحوثي والجيش الوطني بالبيضاء...تفاصيل

    قتلى وجرحى من المليشيا الإنقلابية بغارات جوية لمقاتلات التحالف بصرواح

    مناقشة تنسيق الجهود بين مكتبي النقل والسياحة بحضرموت

    رئيس الوزراء يلتقي القائمة بأعمال السفير البريطاني لدى بلادنا

  • عربية ودولية

    ï؟½ مصادر: قوات تابعة لدمشق تستعد لدخول عفرين
    أعلنت قناة الإخبارية السورية، الاثنين، أن قوات شعبية موالية للحكومة السورية ستدخل عفرين خلال ساعات
    <

    تونس.. اعتقال تكفيري حرض على استهداف تجمعات رياضية

    تقارب أميركي أوروبي بشأن اتفاق إيران.. مهلة ترمب تتناقص

    عملية سيناء.. الجيش يكشف "أرقام" اليوم التاسع

    ماتيس : إيران ضالعة في كافة أزمات المنطقة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ارتفاع عدد قتلى غارات الطيران الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 4

    أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، عن انتشال طواقمها جثماني فلسطينييْن اثنين، قتلا ج

    الجامعة العربية تجتمع مساء اليوم للبحث في الرد على قرار ترامب

    الجيش الوطني يعلن رسمياً تحرر ميناء الحيمة العسكري وتطويق مدينة حيس

    وفاة سلوبودان برالياك بعد شربه للسم في قاعة المحكمة بلاهاي (شاهد الفيديو)

    رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني

  • شؤون خليجية

    ï؟½ بالصور.. فتيات يلعبن "السيكونس" بالحرم المكي
    تداول ناشطون لمواقع التواصل الاجتماعي صوراً لمجموعة فتيات افترشن الأرض بالمسجد الحرام وقمن بلعب "السيكونس

    السعودية تسمح للمرأة بمزاولة التجارة دون إذن ولي الأمر

    تعرف على أبرز الحيل التي يستخدمها المهربون للدخول إلى السعودية

    إحصائية: هذه هي الأسماء الأكثر تداولا بين الذكور والإناث من مواليد السعودية

    حقيقة العاصفة الثلجية التي ستضرب الرياض

  • رياضة

    ï؟½ أرقام أسينسيو تحرج زيدان
    تألق ماركو أسينسيو، لاعب ريال مدريد، أمس في فوز الفريق الملكي على نظيره ريال بيتيس 5-3 ضمن مباريات الجولة الـ2

    صفقة جديدة على رادار برشلونة

    مشجعو ليفربول: سنعتنق الإسلام إذا استمر صلاح بالتألق

    برشلونة يهزم ايبار بثنائية ويواصل تصدره الدوري الإسباني

    صحيفة: نيمار يريد اللعب إلى جانب كريستيانو رونالدو في ريال مدريد

  • اقتصاد

    ï؟½ تعرف على اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الإثنين
    متوسط اسعار الذهب اليوم بأسواق المال في اليمن بالريال اليمني

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 19/2/2018

    اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الأحد

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 18/2/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 19/2/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تستعد لخسائر فادحة بسبب آيفون
    تترقب شركة “سامسونغ” تعرضها لخسائر كبيرة بسبب إفراطها في إنتاج شاشات هواتف “آيفون x”، باعتبارها المصدر المورد

    إرسال صور عالية الدقة بالهاتف الجوال

    تحكم بقائمة أصدقائك على "فيسبوك" بـ5 طرق

    قريباً.. كاميرات المراقبة تتعرف على الوجوه وسط حشود من البشر (صور)

    أول تسريب عن غالاكسي "S10" قبل أيام من إطلاق "S9"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الشبح الصينية تدخل الخدمة.. فيديو يستعرض قدرات "جيه-20"
    دخل الجيل الجديد من مقاتلات الصين الشبح جيه-20 الخدمة، وهي طائرة حربية تأمل بكين أن تساعدها على تضييق الفجوة

    العالم يستعد لـ"القمر الأزرق الدموي".. وهذا سر تسميته!

    الجبير: محمد بن سلمان يريد تحويل السعودية إلى دولة قوية

    وكالة: طائرات إيرانية وجهت تحذيرا لسفينتين للتحالف

    اختتام الدورة التدريبية الخاصة بحكومة أطفال اليمن

محمد القادري
عشرة أمور لم يفهمها أحمد علي عبدالله صالح
الخميس 14 ديسمبر 2017 الساعة 17:54
 محمد القادري

 

الموقف الذي ظهر به أحمد علي عبدالله صالح بعد مقتل  أبيه على ايدى جماعة الحوثي ، اتضح من خلال القاءه للبيان انه يتخذ موقف غامض ويتجه توجه خاطئ ، ويتحدث بطريقة عامة لم يتطرق فيها إلى الطلب الحقيقي ويكشف عن أساسيات القضية ، ورغم وعده ووعيده بمعاقبة المجرمين واستعادة الجمهورية إلا ان الموقف الذي ظهر فيه يدل على ان ذلك يعتبر مجرد كلام فقط وليس له اي قدرة في الواقع ، وحتى لا يحرق أحمد علي شخصيته أكثر بمجرد الظهور والكلام فيجب عليه ان يعرف عدة أمور وسأتطرق هنا إلى أهمها .

1- لست أقوى من أبيك ، فوالدك رحمه الله كان يجيد التعامل مع اغلبية شرائح المجتمع القبلية والعسكرية والحزبية والمذهبية ، أما أنت فلا تجيد التعامل إلا مع جانب معين ، بالاضافة انك لست ملماً بالسياسة ومتقناً للدهاء مثل والدك ، وهذا ما يجب ان تعلم انك لن تصبح مثلما كان أبيك ولن تقوى أمام  الحوثي أكثر منه ، فاذا كان  والدك صمد ثلاثة أيام فأنت لن تصمد ست ساعات.

2- أنت بمفردك لن تكون طرف قوي ، حيث ان عائلة صالح ومن معها اصبحت الآن اضعف طرف في اليمن مقارنة ببقية الاطراف كجماعة الحوثي ومؤتمر الشرعية وحزب الاصلاح والاشتراكي والناصري والجماعة السلفية وغيرها ، وهذا ما يفرض عليك الانضمام مع الشرعية لأن يد الله مع الجماعة لو كنت بالفعل تريد محاربة الحوثي.

 3- لن تستطيع تفجير مقاومة أو ثورة ، فقبيلتك السنحانية وقبائل صنعاء لو كانوا سيقفون معك لوقفوا مع أبيك ، وانصار عائلتك لو كانوا سيقاتلون في صفك لقاتلوا في صف أبيك ، فيجب ان تعرف ان من خذلوا أبيك سيخذلوك ومن تخلوا عنه سيتخلوا عنك .

 4- لن تستطيع تكوين جيش ، فالحرس الجمهوري الذي كان يتبعك سابقاً قد انتهى واصبح غالبيته يوالي الحوثي ، والسبب أنك لم تربيه التربية الوطنية وتهدف من بناءه لحماية مكتسبات الوطن ، وايضاً لن تجد فرصة أخرى لتبني بها جيشاً آخر كالفرصة التي حصلت عليها في عهد حكم أبيك لليمن .

 5- لم تؤمن بفكرة وجود الدولة ، فما حصل لأبيك واليمن كان سببه الانقلاب وغياب الدولة ، وكان الاحرى ان تطالب باستعادة الدولة الشرعية وتقف مع هذا المطلب ، فاستعادة الجمهورية والانتصار لثورة سبتمبر من جماعة الحوثي لن يتحقق إلا باستعادة الدولة ، ولن يحققه كلامك وبيانك الهزيل المطالب باستعادة الجمهورية دون ان يؤمن بمطلب استعادة الدولة المنهوبة التي قضى عليها الانقلاب الطائفي المستبد  المتمثل بجماعة الحوثي .

 6- لا تفكر في قيادة حزب المؤتمر ، لأن هذا الأمر سيجعلك تسعى نحو تقسيم الحزب وتشتيته وتمزيقه ، فالمؤتمر حزب سياسي وليس ميراث ، وكما تخلت  قيادة المؤتمر في صنعاء عن أبيك وساندوا الحوثي لن يعودوا للوقوف معك ، فيجب عليك ان تدعو كل مؤتمري من انصار ابيك للتوحد مع مؤتمر الشرعية ورفض القيادات المؤتمرية التي والت الحوثي لأنها لم تشرفك ولم تشرف المؤتمر على الاطلاق .

7- لا تحلم بالعودة إلى السلطة ، حيث كان تحقيق هذا الحلم سيتم في عهد أبيك عندما كان رئيساً لليمن عبر جعلك خلفاً له من خلال انتخابات ستعلن فوزك نظراً لوجود كل امكانيات نجاحك من المال والنفوذ والجيش والولاء والقوة ، ولكن بعد خروج والدك من السلطة قطع الطريق امامك ، لأنك لن تستطيع  الوصول للسلطة  بعد ان تركها والدك مرغماً وعجز عن التشبث بها ، فلو كانت السلطة متاحة امامك لكانت متاحة امام بقاء أبيك رئيس لليمن ... وتلك الأيام نداولها بين الناس ، فكن خلف قيادة اليمن مثلما كانوا خلف ابيك وارتضي بهم اليوم مثلما ارتضوا بوالدك بالأمس .

 8- لست نظامي وقانوني ، ولو كنت ملتزم بالنظام والقانون لدعوت الجميع للوقوف خلف الرجل الأول في الدولة الرئيس عبدربه منصور هادي ، الذي انتخبته انت وانا وكل الشعب وصعد للسلطة بطريقة قانونية ، ومن لم يقف خلفه كرجل أول في الدولة فهو يفكر بعقلية الفوضى ويتجه بمسار المزاجية ، وينظر بعين المصلحة الذاتية وليس بعين المصلحة العامة ، ويقدم حب الذات على حب الوطن والشعب .

 9- لم تعترف بالخطأ  ، فما حدث لوالدك يعتبر درساً كافياً يعلمك الاستفادة من الاخطاء التي ارتكبها والدك من خلال تحالفه مع الحوثي ومساندته له ، وكان يجب عليك ان تعترف بتلك الاخطاء فالاعتراف بالحق فضيلة والاعتراف يعتبر تصحيح للمسار واعتذار للشعب والوطن وتوبة صادقة واقلاع من العودة لارتكاب اخطاء كمثلها .

 10- لم تتخذ الموقف المناسب ، فبعد مقتل ابيك كان يفترض عليك ان تقف مع الشرعية والتحالف ، ولكنك اتخذت موقف سلبي وقفت به ضد الحوثي ولم تؤيد به الشرعية ، وهذا موقف لا فائدة منه حيث جعلك لا من هؤلاء ولا من هؤلاء ، وكما هو معروف ان موقفك كان من قبل مع الانقلاب ضد الشرعية ، وبعد مقتل ابيك اصبحت تقف ضد الانقلاب ولست مع الشرعية ، وهذا ما يعني ان موقفك السابق كان يستفيد منه الحوثي وتتأثر الشرعية ، واما موقفك الحالي فهو لا تستفيد منه الشرعية ولن يتأثر منه الحوثي .


أنت الآن بلا موقف ... حدد موقفك حدد ، اما ان تصبح مع الشرعية ضد الانقلاب ، او عد للوقوف مع الانقلاب ضد الشرعية كما كنت من قبل وانضم مع القيادات التي كانت حول ابيك وساندت الحوثي بعد مقتله ، اما ان تقف ضد الطرفين فأنت في الحقيقة بلا موقف .

إقراء ايضاً