الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ بن دغر يطلع مع محافظ تعز جهود تطبيع الأوضاع بالمناطق المحررة
    اطلع رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، اليوم،على مستجدات محافظة تعز وجهود تطبيع الأوضاع في المناطق

    عاجل : مقتل أحد أفراد حراسة وزير الداخلية بظروف غامضة بالعاصمة المؤقتة عدن

    الحوثيون يفشلون في استقطاب قبائل طوق لتشكيل لواء عسكري باسم صالح الصماد

    ميليشيا الحوثي تهجّر 44 أسرة قسريا الشهر الماضي بتعز

    تعز.. كتائب أبي العباس تفرج عن جميع المعتقلين لديها وتفتح الطرقات

  • عربية ودولية

    ï؟½ ترامب يلوح باحتمال تأجيل أو إلغاء القمة مع كيم
    قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الثلاثاء، إن البيت الأبيض يواصل التجهيز للقمة المرتقبة التي تجمعه بزعيم كوري

    إيران تتحدى روسيا وسط الضربات.. ماذا يحدث في سوريا؟

    تونس.. وفاة أشرس امرأة وقفت بوجه بن علي

    البرلمان العراقي يناقش تداعيات نتائج الانتخابات

    الجبير: نقل سفارة أميركا للقدس مخالف للقوانين الدولية

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق
    سقطت مساء اليوم الأحد، ذراع رافعة متحركة داخل منطقة مخصصة للعمل في المسجد الحرام بمكة، وأصيب سائق الرافعة

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

    السعودية تدعو إلى تحري هلال رمضان الثلاثاء‎ المقبل

    الروهينغا.. الهروب من الموت إلى فخ الأعاصير

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تأشيرات إقامة جديدة بالإمارات 10 سنوات لهذه الفئات
    ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن مجلس الوزراء وافق على خطوات تسمح بـ تملك المستثمرين الأجانب شركات مقرها الإ

    الاتصالات السعودية تحذر من واتساب.."فعّلوا هذه الخاصية"

    السلطات الأمنية السعودية تعلن القبض على سبعة أشخاص قاموا بعمل منظم للتجاوز على الثوابت الدينية والوطنية

    السعودية تصدر قائمة جديدة للإرهاب تضم قيادات “حزب الله”

    4 مؤذنين جدد يرفعون الأذان بالحرم المكي في رمضان

  • رياضة

    ï؟½ صلاح يجهز أرنولد لمواجهة كريستيانو رونالدو
    كشف الشاب ترينت أليكسندر أرنولد، ظهير أيمن ليفربول الانجليزي، أنه يستعين بزميله المصري محمد صلاح، من أجل الاست

    زيدان: ليفربول ليس أكثر جوعًا من ريال مدريد

    إيمري يتسلم قيادة آرسنال خلال أيام

    هجوم جماهير أتلتيكو مدريد يهدد مفاجأة جريزمان

    هل تسمح سلطنة عمان باعتبار اللاعب اليمني “مقيمًا”؟

  • اقتصاد

    ï؟½ للمرة الأولى.. إيران تخفض قيمة الريال
    للمرة الأولى.. إيران تخفض قيمة الريال

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 22/مايو/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 21/مايو/2018

    الذهب إلى أدنى مستوى في 5 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 20/مايو/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تكشف النقاب عن النسخة الخفيفة من هاتف Galaxy S8

    أطلقت شركة سامسونغ الكورية الجنوبيةنسخة جديدة مخففة من هاتفها الرائد للعام الماضي Galaxy S8.

    6 نصائح على جميع مستخدمي "جيميل" معرفتها!

    روسيا تكشف عن أول محطة نووية عائمة في العالم

    3 مزيا جديدة من فيسبوك تحافظ على مساحة تخزين هاتفك

    واتساب يضيف خصائص جديدة للمجموعات.. تعرف عليها

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات
    الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات

    نهاية صادمة لـ"خارج عن القانون".. صنعوا حذاء من جلده

    الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

محمد القادري
الرئيس هادي وسر الثقة في حديثه عن صنعاء
الجمعة 1 سبتمبر 2017 الساعة 19:33
 محمد القادري

 

الخطاب الذي القاه فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي بمناسبة عيد الاضحى المبارك ، جعل لصنعاء مكان خاص عن بقية الخطاب الذي تحدث به عن جوانب عدة شاملة وعامة .

فقد قال فخامة الرئيس لابناءه وبناته في صنعاء كونوا على ثقة اننا لن نترككم فريسة سهلة وضحايا لصراع تحالف الشر الانقلابي فيما بينهم ، وهذا الكلام الموجه لابناء صنعاء يطالبهم بالشعور  بالثقة بأن الدولة الشرعية لن تتركهم امام تحالف الانقلاب ، هو ناتج في نفس الوقت عن ثقة مغروسة لدى الدولة الشرعية الممثلة بالرئيس الشرعي في القيام بذلك التخليص للعاصمة وعدم ترك اهلها فريسة للانقلاب ، وهذا ما يعني وجود إرادة قوية وعزيمة عالية وتوجه جدي لتحرير صنعاء .

 

 من خلال خطاب الرئيس هادي يتضح ان تخليص اهل صنعاء من الانقلاب يتمثل في ثلاث طرق .

الاولى : انقاذ اهل صنعاء عبر الصلح السياسي الذي يتضمن تحقيق السلام لاهل صنعاء من خلال استسلام صالح والحوثي ورفع ايديهم عن السيطرة بشكل سلمي وانتهاء اي نفوذ لهم وتواجد عسكري داخل العاصمة ، واي صلح يتضمن بقاء اي نوع من القوة والسيطرة لاي طرف من الانقلاب لن يحدث ولن تقبل به الشرعية.

الطريقة الثانية :  انقاذ صنعاء واهلها عبر التحرير العسكري والحسم في المعركة التي ستخوضها الدولة الشرعية والتي لن تترك من خلالها ابناء وبنات امانة العاصمة ان يظلوا فريسة للانقلاب في حالة اتفاقه وانسجامه التام والمستمر في تحالفه .

الطريقة الثالثة : انقاذ صنعاء واهلها عند صراع تحالف الانقلاب داخلياً والذي سيكون ضحيته ابناءها ، وهذا الانقاذ يأتي عبر تدخل الشرعية عسكرياً ، بمعنى ان الخيار العسكري مطروح في حالة عدم انصياغ الانقلاب للسلام بوضعية اتفاق صالح والحوثي او اختلافهما وانفجار الصراع بينهما.

 

ايضاً يتضح ان طريقة تحرير صنعاء عسكرياً سيتم تنفيذها بشكل متقن وسريع ومفاجئ ، ولن يلحق  ضرر في الجانب المدني والعمراني ، وهذا سيتم في الوقت المناسب في  حالة اتفاق طرفي الانقلاب ، وايضاً سيتم  في حالة اختلاف الحوثي وصالح واندلاع الصراع بينهما كي لا  يترك سكان العاصمة وعمرانها ضحية لذلك الصراع الانقلابي الداخلي الذي سيحقق الدمار ويريق الدماء ويشرد المواطنين .

فالشرعية لديها خطة عسكرية لتحرير صنعاء لا تجعل سكانها ضحية اي مواجهات .

إقراء ايضاً