الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ استشهاد قائد الكتيبة الأولى في معارك تحرير جبال الظهرة بالجوف
    أفادت مصادرميدانية باستشهاد العقيد عمار صالح الغشمي، قائد الكتيبة الأولى في اللواء التاسع حرس حدود، بمعارك تحر

    خسائر فادحة للحوثيين في جبهة الساحل الغربي

    مقتل عشرات الحوثيين بحجة.. وغارات على صعدة

    التحالف: تحرير 85% من اليمن وانهيار في صفوف الحوثي

    بالصور.. ارتفاع حصيلة ضحايا مجزرة الحوثيين في مأرب

  • عربية ودولية

    ï؟½ إيران تتحدى روسيا وسط الضربات.. ماذا يحدث في سوريا؟
    أكدت تصريحات الخارجية الإيرانية بشأن قواتها في سوريا، الخلافات غير المعلنة بين طهران وموسكو على الساحة السورية

    تونس.. وفاة أشرس امرأة وقفت بوجه بن علي

    البرلمان العراقي يناقش تداعيات نتائج الانتخابات

    الجبير: نقل سفارة أميركا للقدس مخالف للقوانين الدولية

    8 قتلى بهجوم انتحاري استهدف مجلس عزاء شمال بغداد

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق
    سقطت مساء اليوم الأحد، ذراع رافعة متحركة داخل منطقة مخصصة للعمل في المسجد الحرام بمكة، وأصيب سائق الرافعة

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

    السعودية تدعو إلى تحري هلال رمضان الثلاثاء‎ المقبل

    الروهينغا.. الهروب من الموت إلى فخ الأعاصير

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تأشيرات إقامة جديدة بالإمارات 10 سنوات لهذه الفئات
    ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن مجلس الوزراء وافق على خطوات تسمح بـ تملك المستثمرين الأجانب شركات مقرها الإ

    الاتصالات السعودية تحذر من واتساب.."فعّلوا هذه الخاصية"

    السلطات الأمنية السعودية تعلن القبض على سبعة أشخاص قاموا بعمل منظم للتجاوز على الثوابت الدينية والوطنية

    السعودية تصدر قائمة جديدة للإرهاب تضم قيادات “حزب الله”

    4 مؤذنين جدد يرفعون الأذان بالحرم المكي في رمضان

  • رياضة

    ï؟½ زيدان: ليفربول ليس أكثر جوعًا من ريال مدريد
    زيدان: ليفربول ليس أكثر جوعًا من ريال مدريد

    إيمري يتسلم قيادة آرسنال خلال أيام

    هجوم جماهير أتلتيكو مدريد يهدد مفاجأة جريزمان

    هل تسمح سلطنة عمان باعتبار اللاعب اليمني “مقيمًا”؟

    بوجبا يحسم موقفه من الانضمام لسان جيرمان

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 22/مايو/2018
    أسعار الريال اليمني أمام الدولار والريال السعودي وبقية العملات الأجنبية مساء اليوم الثلاثاء 22/ مايو /2018م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 21/مايو/2018

    الذهب إلى أدنى مستوى في 5 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 20/مايو/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 19/مايو/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تكشف النقاب عن النسخة الخفيفة من هاتف Galaxy S8

    أطلقت شركة سامسونغ الكورية الجنوبيةنسخة جديدة مخففة من هاتفها الرائد للعام الماضي Galaxy S8.

    6 نصائح على جميع مستخدمي "جيميل" معرفتها!

    روسيا تكشف عن أول محطة نووية عائمة في العالم

    3 مزيا جديدة من فيسبوك تحافظ على مساحة تخزين هاتفك

    واتساب يضيف خصائص جديدة للمجموعات.. تعرف عليها

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات
    الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات

    نهاية صادمة لـ"خارج عن القانون".. صنعوا حذاء من جلده

    الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

محمد القادري
السبب الذي جعل العالم يحترم هادي ويحتقر صالح
الجمعة 26 مايو 2017 الساعة 17:30
 محمد القادري
كلنا شاهدنا الاحترام والتقدير الذي يحظى به فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي في المحافل الدولية والعالمية ، إذ اصبح الرجل محطة انظار العالم ومحل اهتمام زعماء ورؤساء وقادة الدول العظمى وغيرها ، واصبح يشكل ثقل كبير لدى المجتمع العربي والاقليمي والدولي ، ولم يكن ذلك حصل من فراغ ، ولكن هناك اسباب متمثلة في سياسة ذلك القائد وشخصية ذلك الشخص حتى حصل على احترام عالمي واعجاب شامل .
وبقدر النسبة العالية التي اصبح العالم يحترم الرئيس هادي ، اصبح ايضاً يحتقر الرئيس السابق صالح ، وينظر إليه بعين الانتقاص والاستياء .
 
أكتشف العالم ان ذلك الرئيس اليمني السابق مدعو صالح ، هو اسوء رئيس في العالم .
 
فقد جعل وطنه وشعبه وسياسته وخطاباته كلها وسيلة للارتزاق والمتاجرة .
استخدم سياسة الافقار للشعب من اجل ان يشحت بإسم الشعب ويدعي انه فقير ويصادر تلك المساعدات لثروته الخاصة .
استخدم سياسة نهب ثروات الوطن وعدم تشجيع الصناعة والانتاج حتى يدعي ان ذلك الوطن شحيح ويصادر ايراداته ويلتهم المساعدات الخارجية لثروته الخاصة .
استخدم سياسة انشاء الفتن والصراعات والحروب الداخلية حتى يتاجر بها ويسترزق من العالم ويصادر ذلك لثروته الخاصة .
 
لم يستطع احد في الدنيا ان يغالط امريكا إلا صالح .
فقد انشئ تنظيم القاعدة الارهابي من اجل ان يحصل على دعم امريكي مالي وعسكري لمحاربة ذلك الارهاب ويصادره لثروته الخاصة .
قال لأمريكا ان سبب الارهاب في اليمن هو الفقر لكي يحصل على مساعدات لمحاربة الفقر وصادرها ايضاً لحسابه الخاص وظل الفقر هو الفقر والإرهاب هو الارهاب وكلاهما من صناعة صالح .
قام بتفجير المدمرة كول واخرج الجيش على هيئة مسلحين بلبس مدني وقال لأمريكا الارهاب منتشر بقوة ولابد من تقديم مساعدات قوية لكي نقضي عليه .
 
صالح دعم التمرد الحوثي في صعدة وخاض معه ستة حروب وهمية في صعدة ، تلك الحروب دعم فيها جماعة الحوثي اكثر من الجيش وسقط أكثر من عشرة الف قتيل من الجيش ، وكان هدف صالح من خلال دعم ذلك التمرد هو ابتزاز المملكة السعودية التي يقع ذلك التمرد على حدودها ، وعندما كان يحصل صالح على الدعم المطلوب الذي يحوله لثروته الخاصة ، كان يوقف تلك الحرب بمجرد اتصال هاتفي فقط .
 
لم يحدث في اي دولة من دول العالم ان يقوم رئيسها بتشجيع قطاع الطرق والقتلة واللصوص واعطاءهم المناصب والاموال إلا في دولة اليمن بعهد رئيسها صالح .
فمن كان يعتدي على الكهرباء ، ويفجر انابيب النفط ، ويختطف السياح الاجانب ، ويقطع الطرق ، كان صالح يستدعيه ويكافأه ويعطيه المناصب ويقربه منه حتى اصبحت تلك الاعمال التخريبية هي الشروط الخاصة للحصول على مناصب عليا واموال ضخمة ومكانة كبيرة لدى الدولة ورئيسها .
اي وزير او مسؤول نزيه ومخلص ووطني وناجح في عمله كان يستبعد من عمله ويهمش ويحارب ويقصى ، ويحل محله الشخص الفاشل والفاسد .
المناضلون من ابناء ثورتي سبتمبر واكتوبر ورجالاتها في الشمال والجنوب والشخصيات المناضلة للوحدة والقيادات الكفاءة تم تهميشها واقصاءها ومحاربتها ، وتم تشجيع ودعم دعاة الامامة والشخصيات التي لم تقدم اي رصيد وطني ولا تمتلك كفاءة ادارية واصبحوا اصحاب المناصب والرتب وصناع القرار .
 
 أما فخامة الرئيس هادي فقد جمع من الصفات والمناقب والتوجهات والمشاريع والرؤى والافكار والمواقف والاخلاق ما جعله يفرض نفسه بقوة ويجبر العالم بأسره على احترامه وتأييده والوقوف معه .
فكره القومي جعله الرئيس اليمني الوحيد الذي نجح بعلاقاته الاخوية القوية مع المملكة السعودية الشقيقة التي اصبحت تلك العلاقات علاقات ثقة وموقف موحد وتوجه منسجم وتوافق ثابت ، وهادي بهذه السياسة وهذا الفكر قد استطاع ان يحدث المودة الشعبية والشعور المتبادل والدفاع المشترك بين الشعبين الذان عادا لأصلهم العربي الواحد .
 
 
وهادي بمنهجه الاسلامي المعتدل النابع من روح الاسلام الحنيف جعله يشكل تواءم وانسجام مع اغلب الشعوب الاسلامية التي تؤمن بإن الدين هو دين السلام وليس دين الارهاب والتطرف والدموية كما تدعيه إيران ومن معها .
وهادي بسياسته العالمية التي تؤمن بالتعايش واحترام إرادة الشعوب وثقافة المحبة والقبول بالاخر والتعاون في تحقيق السلم الدولي ، جعله في موقع احترام وتقدير شعوب العالم .
 
 
هادي يحمل مشروع العدالة والنماء والامن والاستقرار لشعبه ولم يحمل مشروع الحيلة والمكر وسياسة اللف والدوران .
هادي الذي حصل على التأييد والتقدير والاعجاب عربياً وإسلامياً وعالمياً .... لقد اثبت للعالم انه شعب اليمن غير ما تتصورون وقيادته الجديدة غير التي كانت من قبل .
إقراء ايضاً