الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ رئيس مجلس الوزراء يلتقي القائمة بأعمال السفارة الأمريكية لدى اليمن
    ألتقى رئيس مجلس الوزراء، الدكتور أحمد عبيد بن دغر، اليوم، القائمة بأعمال السفارة الأمريكية لدى بلادنا كارن ساس

    توتر بعد إقامة معسكر تدريبي للحوثيين بمديرية أنس محافظة ذمار

    بالصور : الأمن السعودي يلقي القبض علي مقيم يمني ...تفاصيل

    20 غارة جوية للتحالف تدمّر 17 هدفاً حوثياً في صعدة

    مصرع قيادي إعلامي حوثي بارز بقصف للتحالف جنوب الحديدة

  • عربية ودولية

    ï؟½ العثور على حطام الطائرة الإيرانية المفقودة بجبال زاغروس
    عثرت فرق البحث الإيرانية على حطام_الطائرة_الإيرانية المفقودة في جبال_زاغروس. بحسب ما أعلن متحدث باسم الحرس الث

    مصادر: قوات تابعة لدمشق تستعد لدخول عفرين

    تونس.. اعتقال تكفيري حرض على استهداف تجمعات رياضية

    تقارب أميركي أوروبي بشأن اتفاق إيران.. مهلة ترمب تتناقص

    عملية سيناء.. الجيش يكشف "أرقام" اليوم التاسع

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ارتفاع عدد قتلى غارات الطيران الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 4

    أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، عن انتشال طواقمها جثماني فلسطينييْن اثنين، قتلا ج

    الجامعة العربية تجتمع مساء اليوم للبحث في الرد على قرار ترامب

    الجيش الوطني يعلن رسمياً تحرر ميناء الحيمة العسكري وتطويق مدينة حيس

    وفاة سلوبودان برالياك بعد شربه للسم في قاعة المحكمة بلاهاي (شاهد الفيديو)

    رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني

  • شؤون خليجية

    ï؟½ بالصور.. فتيات يلعبن "السيكونس" بالحرم المكي
    تداول ناشطون لمواقع التواصل الاجتماعي صوراً لمجموعة فتيات افترشن الأرض بالمسجد الحرام وقمن بلعب "السيكونس

    السعودية تسمح للمرأة بمزاولة التجارة دون إذن ولي الأمر

    تعرف على أبرز الحيل التي يستخدمها المهربون للدخول إلى السعودية

    إحصائية: هذه هي الأسماء الأكثر تداولا بين الذكور والإناث من مواليد السعودية

    حقيقة العاصفة الثلجية التي ستضرب الرياض

  • رياضة

    ï؟½ مورينيو يستهدف عقد شراكة بين بوجبا ونجم ريال مدريد
    تحدثت تقارير صحفية مجددا عن رغبة جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي في دعم وسط ميدان فريقه

    أرقام أسينسيو تحرج زيدان

    صفقة جديدة على رادار برشلونة

    مشجعو ليفربول: سنعتنق الإسلام إذا استمر صلاح بالتألق

    برشلونة يهزم ايبار بثنائية ويواصل تصدره الدوري الإسباني

  • اقتصاد

    ï؟½ اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الثلاثاء
    اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الثلاثاء

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 20/2/2018

    تعرف على اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الإثنين

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 19/2/2018

    اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الأحد

  • تكنولوجيا

    ï؟½ قراصنة يستغلون ثغرة أمنية في تطبيق تيليجرام لنشر برمجيات خبيثة
    عثر باحثون في كاسبرسكي لاب على هجمات تُنفّذ عن طريق برمجية خبيثة جديدة من خلال استغلال ثغرة أمنية في تطبيق

    سامسونغ تستعد لخسائر فادحة بسبب آيفون

    إرسال صور عالية الدقة بالهاتف الجوال

    تحكم بقائمة أصدقائك على "فيسبوك" بـ5 طرق

    قريباً.. كاميرات المراقبة تتعرف على الوجوه وسط حشود من البشر (صور)

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الشبح الصينية تدخل الخدمة.. فيديو يستعرض قدرات "جيه-20"
    دخل الجيل الجديد من مقاتلات الصين الشبح جيه-20 الخدمة، وهي طائرة حربية تأمل بكين أن تساعدها على تضييق الفجوة

    العالم يستعد لـ"القمر الأزرق الدموي".. وهذا سر تسميته!

    الجبير: محمد بن سلمان يريد تحويل السعودية إلى دولة قوية

    وكالة: طائرات إيرانية وجهت تحذيرا لسفينتين للتحالف

    اختتام الدورة التدريبية الخاصة بحكومة أطفال اليمن

علي هيثم الميسري
لن يحدث إنفصال حتى يلج جبل شمسان في سم الخياط
الأحد 26 فبراير 2017 الساعة 15:07
علي هيثم الميسري
قال الكاتب السعودي عبدالله ناصر الفوزان في تغريدة له: الإنفصاليون خطر يهددنا ويهدد اليمن، فمصلحتنا أن تبقى اليمن موحدة، وأن تبقى مصادر الثروة لليمنيين كلهم وأن ينتهي مصدر الخطر الذي أربك اليمن وأورده المهالك كل تلك السنين الطويلة وهو علي عبدالله صالح وأعوانه والزعامة الحوثية الحالية التي إقترنت مصالحها ومطامحها ومشاريعها بخيط لا ينقطع مع إيران.. إنتهى .
 
  ما قاله الكاتب تدركه جيداً حكومة المملكة العربية السعودية ولكنها لم تفصح عنه، فالحكومة السعودية سياستها حكيمة وحريصة دوماً أن تكون على مسافة واحدة من جميع الأطراف المتنازعة، فالإنفصاليون في جنوب اليمن كانوا يحملون صفة رسمية كونهم مكون من مكونات الحراك الجنوبي السلمي الذي كان أحد الأطراف المشاركة في مؤتمر الحوار الوطني والذي إنخرط العديد من قياداته في مؤسسات الدولة .
 
 
  ولكن بعد أن ظهرت نواياهم تلك القيادات التي تسلقت موجة الحراك الجنوبي السلمي والمدعومة من إيران وإنشقت من مكون الحراك وبدأت بتنفيذ الخطة التي رسمتها رأس الأفعى الدولة الفارسية بالحركة الإنقلابية في جنوب اليمن بعد فشل الإنقلاب في شماله، هنا فقد هؤلاء الصفة الرسمية التي كانوا يحملوها وهذا ما دعى الحكومة السعودية الإفصاح عن رأيها تجاه هؤلاء الزنادقة بوصفهم إنفصاليين .
 
 
  أيضا تدرك الحكومة السعودية جيدا بأن هناك إتفاق بين الإنقلابيين في الشمال والجنوب بقيادة رأس الأفعى الدولة الفارسية يفضي إلى فصل الجنوب عن شماله ويعود الوضع كما كان عليه قبل التوقيع على الوحدة في العام 1990م .
 
  كان الإنقلابيين في الشمال يعملون تحت ضوء النهار وفي عتمة الليل وتحت مرأى ومسمع العالم كله، أما الإنقلابيين الجنوبيين كانوا يعملون من وراء حجاب ومتوارين عن الأنظار، فهم من سهلوا دخول المليشيا الإنقلابية في الشمال إلى محافظة عدن حتى تكتمل أركان الإنقلاب بالسيطرة الكاملة على الأراضي اليمنية .
 
  وبعد إعلان نجاح الإنقلاب يأتي تنفيذ الإتفاق بتسليم الجنوب لهذه العصابة الخائنة ومن ثم يتم تسمية الدولة الجنوبية، على الرغم من الإتفاق كان حبر على ورق فالمليشيا الإنقلابية في الشمال ومن خلفهم إيران جعلوا هذه العصابة مجرد مطية وإستخدموهم فقط لإنجاح مخططهم الإنقلابي، فكان الأمر سيعود كما كان عليه قبل ثورة 11 فبراير مع إختلاف في شكل الدولة لظهور حكام جدد ألا وهي الحركة الحوثية .
 
  كانت أحداث المطار هي تدشين للخطة البديلة للحركة الإنقلابية لإنقلابيي الشمال، ولولا دهاء وحنكة القائد الأعلى للقوات المسلحة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي في إحتواء الموقف بسيطرته السريعة على جميع المواقع التي تمترس خلفها أدوات الإنقلاب من الأغبياء الجنوبيين لكانت غرقت العاصمة عدن بسيل من الدماء، ولكانت القبور لن تتسع بسكانها الجدد .
 
  قد يسأل سائل: كيف إستطاع فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي إحتواء الموقف والسيطرة عليه بهذه السرعة مع إمتلاك قوة لا يُستهان بها لدى الإنقلابيين ؟ إجابة السؤال لن يُعلَن عنها إلا بعد القضاء على المليشيات الإنقلابية شمالاً وجنوباً وعودة الدولة المغتصبة لملكية الشعب.. ولكن أستطيع القول مقولة لابد من إستيعابها لكافة الأطراف من مؤيدين لليمن الإتحادي ومن رافضين له: طالما وأن فخامة المنصور الهادي هو رئيس البلاد وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة والداعم القوي له المملكة العربية السعودية لن يكون هناك إنفصال حتى يلج جبل شمسان في سم الخياط .
إقراء ايضاً