الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وقفات تضامنية للطلاب اليمنيين بعدة مدن هندية للمطالبة بالكشف عن ملابسات مقتل الطالب خالد محمد عثمان
    نظم المئات من الطلاب اليمنيين بالهند وقفات احتجاجية وتضامنية للمطالبة بالكشف عن ملابسات مقتل الطالب خالد محمد

    اشتباكات عنيفة بين مليشيا الحوثي والجيش الوطني بالبيضاء...تفاصيل

    قتلى وجرحى من المليشيا الإنقلابية بغارات جوية لمقاتلات التحالف بصرواح

    مناقشة تنسيق الجهود بين مكتبي النقل والسياحة بحضرموت

    رئيس الوزراء يلتقي القائمة بأعمال السفير البريطاني لدى بلادنا

  • عربية ودولية

    ï؟½ مصادر: قوات تابعة لدمشق تستعد لدخول عفرين
    أعلنت قناة الإخبارية السورية، الاثنين، أن قوات شعبية موالية للحكومة السورية ستدخل عفرين خلال ساعات
    <

    تونس.. اعتقال تكفيري حرض على استهداف تجمعات رياضية

    تقارب أميركي أوروبي بشأن اتفاق إيران.. مهلة ترمب تتناقص

    عملية سيناء.. الجيش يكشف "أرقام" اليوم التاسع

    ماتيس : إيران ضالعة في كافة أزمات المنطقة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ارتفاع عدد قتلى غارات الطيران الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 4

    أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، عن انتشال طواقمها جثماني فلسطينييْن اثنين، قتلا ج

    الجامعة العربية تجتمع مساء اليوم للبحث في الرد على قرار ترامب

    الجيش الوطني يعلن رسمياً تحرر ميناء الحيمة العسكري وتطويق مدينة حيس

    وفاة سلوبودان برالياك بعد شربه للسم في قاعة المحكمة بلاهاي (شاهد الفيديو)

    رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني

  • شؤون خليجية

    ï؟½ بالصور.. فتيات يلعبن "السيكونس" بالحرم المكي
    تداول ناشطون لمواقع التواصل الاجتماعي صوراً لمجموعة فتيات افترشن الأرض بالمسجد الحرام وقمن بلعب "السيكونس

    السعودية تسمح للمرأة بمزاولة التجارة دون إذن ولي الأمر

    تعرف على أبرز الحيل التي يستخدمها المهربون للدخول إلى السعودية

    إحصائية: هذه هي الأسماء الأكثر تداولا بين الذكور والإناث من مواليد السعودية

    حقيقة العاصفة الثلجية التي ستضرب الرياض

  • رياضة

    ï؟½ أرقام أسينسيو تحرج زيدان
    تألق ماركو أسينسيو، لاعب ريال مدريد، أمس في فوز الفريق الملكي على نظيره ريال بيتيس 5-3 ضمن مباريات الجولة الـ2

    صفقة جديدة على رادار برشلونة

    مشجعو ليفربول: سنعتنق الإسلام إذا استمر صلاح بالتألق

    برشلونة يهزم ايبار بثنائية ويواصل تصدره الدوري الإسباني

    صحيفة: نيمار يريد اللعب إلى جانب كريستيانو رونالدو في ريال مدريد

  • اقتصاد

    ï؟½ تعرف على اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الإثنين
    متوسط اسعار الذهب اليوم بأسواق المال في اليمن بالريال اليمني

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 19/2/2018

    اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الأحد

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 18/2/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 19/2/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تستعد لخسائر فادحة بسبب آيفون
    تترقب شركة “سامسونغ” تعرضها لخسائر كبيرة بسبب إفراطها في إنتاج شاشات هواتف “آيفون x”، باعتبارها المصدر المورد

    إرسال صور عالية الدقة بالهاتف الجوال

    تحكم بقائمة أصدقائك على "فيسبوك" بـ5 طرق

    قريباً.. كاميرات المراقبة تتعرف على الوجوه وسط حشود من البشر (صور)

    أول تسريب عن غالاكسي "S10" قبل أيام من إطلاق "S9"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الشبح الصينية تدخل الخدمة.. فيديو يستعرض قدرات "جيه-20"
    دخل الجيل الجديد من مقاتلات الصين الشبح جيه-20 الخدمة، وهي طائرة حربية تأمل بكين أن تساعدها على تضييق الفجوة

    العالم يستعد لـ"القمر الأزرق الدموي".. وهذا سر تسميته!

    الجبير: محمد بن سلمان يريد تحويل السعودية إلى دولة قوية

    وكالة: طائرات إيرانية وجهت تحذيرا لسفينتين للتحالف

    اختتام الدورة التدريبية الخاصة بحكومة أطفال اليمن

محمد مقبل الحميري
مدينة هجدة القلب النابض لنا ولمقبنة عامة
الثلاثاء 11 أغسطس 2015 الساعة 05:27
محمد مقبل الحميري
 
يجهل الكثير ان الشهيد محمد صالح فرحان قائد سلاح المشاة في السبعينات هو ابن مديرية مقبنة من ميراب الشموخ يعتبر اشجع الشجعان على الإطلاق وتوأم الشهيد البطل بطل السبعين يوما عبدالرقيب عبدالوهاب الذي قدم اروع التضحيات في دحر الإمامة الى الأبد ، وفي الثمانينات لا احد يستطيع ان يجحد دور الدكتور عبد الولي الشميري الذي اشتهر اسمه في تلك الفترة بالقائد ، وكيف واجه جبهات المد اليساري وما كان يسمى بالمخربين واجههم في جبال هكمان والمضروبة وفي شرعب ومقبنة وكان بحق اسدٌ يشهد له العدو قبل الصديق ، وأقام مشاريع عملاقة من مشاريع مياه ومدارس ومستوصفات والاهم من ذلك رفع الظلم عن كاهل الكثير الذي كان يمارس عليهم من قبل المتسلطين وادخل الكثير من الشباب في الكليات العسكرية وفي مختلف المجالات ، وغيرهم من الابطال ، وأثناء المقاومة الحالية تقدم الكثير من ابناء المديرية للالتحاق في المقاومة قبل البعض منهم والبعض الاخر لم يجدوا من يدعمهم بالسلاح والمؤن اللازمة ، وسقط منهم الشهداء ، وكبدوا العدو كثيراً من القتلى والجرحى في كمائن متكررة ، في كمب الصعيرة وفي البرح وفي العيار وخزيجة وأخيرا في طريق سقم حيس ، ويتصل بناء المئات من ابناء المديرية يرغبون بالالتحاق في المقاومة فنعتذر لعدم توفر السلاح والذخيرة ، وسترون من ابطال مقبنة في قادم الايام ما يدهشكم ، ولا يقلل من دور ابناء مقبنة عموما سوى عفاشي عميل او متحوث رخيص .
 
 
هناك من لا خلاق له زعم اني قلت عن هجدة انها حوثية هذا الرخيص ما علم ان هجدة هي قلب مديرية مقبنة النابض وان رجالها الابطال اول من ضحوا وقدموا الشهداء وأولهم الشهيد عبدالسلام عبدالله الخليدي ، هي مصدر فخري واعتزاي وهي ترفض اي فكر دخيل ، وأي انتقاص لهجدة وابنائها يعتبر انتقاص لي شخصيا ، فنقول لهؤلاء الذين يبتاعون بحق القات مع الحوثي وعفاش ، الرخيص يبقى رخيص ، وستبقى هجدة شامخة برجالها ، ولن تنالوا من هجدة ولا منا شيئا ولسان حالنا كما قال المتنبي :
 
كم تطلبون لنا عيبا فيعجزكم...ويأبى الله ما تأتون والكرم.
تحية لأهلي في ربوع مقبنة عامة بدوائرها الثلاث بشكل عام ولهجدة القلب النابض بشكل خاص ، وتحية لتعز العز والشموخ من المخاء الى حيفان ، ولو لم أكن تعزيا لتمنيت ان أكون تعزيا.
إقراء ايضاً