الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ 12 جريحا أثر سقوط صاروخ كاتوشيا علي محافظة مأرب من قبل ميليشيا الإنقلاب
    سقط جرحى بعضهم حالتهم خطيرة، جراء سقوط صاروخ اطلقته مليشيات الحوثي الانقلابية على الاحياء السكنية بمدينة مأرب

    المالكي يتهم الميليشيا بقصف سفينة القمح التركية في ميناء الحديدة

    بن دغر يلتقي السفير الامريكي ويؤكد أن مليشيات الحوثي لن تجنح للسلم

    الملك سلمان وولي عهده محمد يبعثان برسالة تهنئة إلى الرئيس هادي بمناسبة العيد الوطني أل 28

    مقاتلات التحالف تشن غارات جوبة علي مديرية الصلو بمحافظة تعز

  • عربية ودولية

    ï؟½ إيران تتحدى روسيا وسط الضربات.. ماذا يحدث في سوريا؟
    أكدت تصريحات الخارجية الإيرانية بشأن قواتها في سوريا، الخلافات غير المعلنة بين طهران وموسكو على الساحة السورية

    تونس.. وفاة أشرس امرأة وقفت بوجه بن علي

    البرلمان العراقي يناقش تداعيات نتائج الانتخابات

    الجبير: نقل سفارة أميركا للقدس مخالف للقوانين الدولية

    8 قتلى بهجوم انتحاري استهدف مجلس عزاء شمال بغداد

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق
    سقطت مساء اليوم الأحد، ذراع رافعة متحركة داخل منطقة مخصصة للعمل في المسجد الحرام بمكة، وأصيب سائق الرافعة

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

    السعودية تدعو إلى تحري هلال رمضان الثلاثاء‎ المقبل

    الروهينغا.. الهروب من الموت إلى فخ الأعاصير

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تأشيرات إقامة جديدة بالإمارات 10 سنوات لهذه الفئات
    ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن مجلس الوزراء وافق على خطوات تسمح بـ تملك المستثمرين الأجانب شركات مقرها الإ

    الاتصالات السعودية تحذر من واتساب.."فعّلوا هذه الخاصية"

    السلطات الأمنية السعودية تعلن القبض على سبعة أشخاص قاموا بعمل منظم للتجاوز على الثوابت الدينية والوطنية

    السعودية تصدر قائمة جديدة للإرهاب تضم قيادات “حزب الله”

    4 مؤذنين جدد يرفعون الأذان بالحرم المكي في رمضان

  • رياضة

    ï؟½ إيمري يتسلم قيادة آرسنال خلال أيام
    أجمعت العديد من وسائل الإعلام الأوروبية، على تعيين آرسنال لمدرب إسباني، بمقعد الفرنسي  آرسين فينجر، خلال

    هجوم جماهير أتلتيكو مدريد يهدد مفاجأة جريزمان

    هل تسمح سلطنة عمان باعتبار اللاعب اليمني “مقيمًا”؟

    بوجبا يحسم موقفه من الانضمام لسان جيرمان

    ولي العهد يقدم دعماً مالياً غير مسبوق للأندية السعودية

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 21/مايو/2018
    أسعار الريال اليمني أمام الدولار والريال السعودي وبقية العملات الأجنبية مساء اليوم الأثنين 21/ مايو /2018م

    الذهب إلى أدنى مستوى في 5 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 20/مايو/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 19/مايو/2018

    الدولار يصعد واليورو يسجل خامس خسارة أسبوعية

  • تكنولوجيا

    ï؟½ 6 نصائح على جميع مستخدمي "جيميل" معرفتها!
    قامت غوغل بإصلاح جيميل GMailوأعادت إظهاره بشكل جديد. كما أضافت مجموعة من المزايا الجديدة بما في ذلك

    روسيا تكشف عن أول محطة نووية عائمة في العالم

    3 مزيا جديدة من فيسبوك تحافظ على مساحة تخزين هاتفك

    واتساب يضيف خصائص جديدة للمجموعات.. تعرف عليها

    تعرف على خصائص "واتساب" الجديدة للدردشة الجماعية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات
    الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات

    نهاية صادمة لـ"خارج عن القانون".. صنعوا حذاء من جلده

    الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

محمد مقبل الحميري
ماذا وراء اكاذيب مواقع المؤتمر ؟
الأحد 15 ديسمبر 2013 الساعة 10:38
محمد مقبل الحميري
 
تناولت مواقع حزب المؤتمر خبر إلقاء القبض على المتهم بقتل التاجر الزريقي بأسلوب اخر بعيد عن نقل الخبر من اجل إيصاله للرأي العام ولكن بأسلوب آخر يوحي بأن من وراء هذه المواقع يعد لأجندة ومخططات قادمة مخيفة فبعد ان أورد الخبر التالي:
القبض على (القذافي) المتهم بقتل التاجر الزريقي:
ألقت الأجهزة الأمنية بتعز على المدعو مرتضي عبد الجليل الخليدي(20 عاما) المتهم بقتل التاجر الزريقي في رمضان الماضي وذلك في منطقة الجديري بمديرية المظفر عند الساعة الثامنة والنص مساء الخميس. ( الى هنا والخبر طبيعي ) بعدة أورد افتراءات على جهات عدة وعندما وصل الى ذكر اسمي قال :
 جدير بالذكر أن القذافي هو شاب ينتمي إلى أسرة فقيرة وأبوه رجل (ابكم ) وتم تجنيده من قبل النائب محمد مقبل الحميري صمن المجندين الجدد المفرغين لحماية مشائخ الإخوان وتم ضم القذافي الى الحماية الأمنية لحمود سعيد المخلافي (القيادي في الإخوان المسلمين في اليمن) والذي يقود مليشيات مسلحة في تعز.
 
بعض الأصدقاء قال لي أعذر هذه المواقع على نشرها لهذه الاكاذيب التي لا اساس لها من الصحة ، فهم في هذه الايام مكلفون لأشغال الرأي العام عن الجريمة الكبرى التي شاهدها كل اليمنيين والتي هزت الضمير اليمني نظرا لفضاعة الجريمة وحقارة منفذيها ومن يقف وراءهم ، حتى لا يعرف الناس المجرمين الحقيقين لهذه الجريمة الكبرى وسابقاتها.
البعض الآخر من اهل النظرات الثاقبة المختبرين بهذه الجهات  نبهني الى انه بموجب هذه الاخبار الملفقة فإن حياتي في خطر من قبل الجهات التي توجه هذه المواقع خاصة اننا اليوم الجمعة أنهينا قضية محاولة اغتيالي التي تعرضت لها مطلع الشهر الماضي، بالتنازل عن الحق الخاص كون الاخوين وزير الداخلية  وقائد الامن الخاص وصلونا بحضور حشد كبير من اعضاء مجلس النواب والوزراء واعضاء من الحوار وشخصيات اجتماعية كبيرة  وحكموني في القضية فتنازلت عن حقي الشخصي تكريما للاخوين الوزير والقائد ( قحطان والقوسي)  ومراعاة للوضع العام الذي تمر به البلد ..  مما يوحي ان  القيادات التي توجه هذه المواقع  تريد اعادة الكرة في الجريمة مرة اخرى ، ولذلك فيهي تهئ الاسباب لفعلتها القادمة ، ولهذا فإني احملهم مسئولية حياتي ، كون بوادر الاجرام متكررة .
 
     اما ما مانسب لي اعلاه في خبرهم  ، فوالله الذي لا يقسم الا به أني لا اعرف الشخص الذي ذكروه في خبرهم وقالو اسمه مرتضى عبدالجليل الخليدي ، ولكنهم استندوا الى اسمه ونسبته الى الاخلود والاخلود عزلة كبيرة في دائرتي وابنائها من اكرم الناس ومن اشرف ابناء اليمن قاطبة ، وهم قومي وعشيرتي ، وانا اعتز بهم وبكل ابناء دائرتي وودت لو اخدمهم بكل ما استطيع وأملك ،، وليس عيبا ان أجند او أساعد اي شخص لينال حق من حقوقه ،، ولكني اقول أيضاً أني لم اجند فردا واحدا منذو اندلاع الثورة المباركة وحتى الان ، واتحداهم ان يثبتوا أني جندت شخصا واحدا بغض النظر عن اسمه او منطقته ، وكما قلت رغم ان ذلك ليس عيبا ولا تهمة ، ولكن لابين مدى الكذب والافتراء هذا الاعلام الذي فقد ابسط القيم الأخلاقية و المهنية ، اما اذا كنت قد جندت قبل الثورة فهم اخبر مني بذلك لأنهم كانوا بوق النظام السابق وهو الذي كان يجند ولديهم كل  الوثائق.
    وافتراءاتهم وكذبهم ومخططاتهم هذه مصداقا لقول المصطفى صلى الله عليه وسلم :( انما أدرك الناس من كلام النبوة الاولى اذا لم تستح فاصنع ماشئت ) واكرر تحميلهم مسئولية حياتي..ولن يزيدنا الارهاب الا صدقا وثباتا على الحق ..متمسكين بحبل الله وثقة بالخط الوطني الذي اختطيناه ولن نحيد عنه ما حيينا حبا وفداء لوطننا وشعبنا .. ولن نقابل الارهاب والاجرام الا بالحب والتضحية وقوة الكلمة والسلمية التامة... والله سبحانه الهادي الى سبيل الرشاد.
 
                                                               محمد مقبل الحميري
                                                       عضو مجلس النواب/عضومؤتمرالحوار
إقراء ايضاً